صحة وتغذية

خطوات تحميك من العدوى أثناء التسوق

بسبب انتشار وباء كورونا بصورة كبيرة جدا في كل أنحاء العالم، فإن عملية التبضع أو التنقل إلى الأسواق من أجل شراء الغذاء وإعداد الطعام يعتبر أمرا صعبا للغاية جدا، وذلك لسببين، أولهما أن الخروج من المنزل يزيد من خطر الإصابة بالعدوى، بالإضافة إلى الخوف من نقل العدوى عبر المواد الملوثة، أي أن يكون مريض لمس سطح منتوج ما وانتقلت العدوى منه، وبالتالي فالعديد من الأشخاص ممن يقتنون المنتجات الغذائية يقومون بغسل العبوات جيدا قبل فتحها بالماء والصابون.
خصوصا أن العديد من الدراسات أكدت أن الفيروس يظل حيا لساعات أو أيام على الأسطح، وذلك بحسب الجو والبيئة.
ومن أجل طمأنة الناس يقول فرانسوا بريكير، الباحث وعالم الأمراض، إنه لا داعي من الخوف من التسوق، شريطة احترام سبل الوقاية كاحترام مسافة الأمان.
ولكن المخيف هو اقتناء عبوة أو طعام لمسه شخص من قبل مصاب أو ملوث بالفيروس.
أما في ما يخص انتقال الفيروس من لحوم الحيوانات، فقد أكدت الوكالة الوطنية للأغذية والبيئة والسلامة الصحية، أن انتقال الفيروس عن طريق الحيوانات أمر غير مرجح، وقد استبعد الخبراء انتقال الفيروس مباشرة من خلال الطعام المأخوذ من حيوان مصاب.
ولكن من الممكن جدا أن يتلوث الطعام، في حال ما تم إعداده من قبل شخص مصاب.
فبحسب جيل سالفات، نائب مدير الأبحاث الطبية، أنه من المنطقي أن نترك المنتجات التي تم شراؤها ساعتين أو ثلاث ساعات قبل فك أغلفتها، أما المواد التي تحتاج إلى الحفظ في الثلاجة كالحليب وغيرها، فيكفي أن يتم تنظيفها بمنشفة ورقية مبللة قبل وضعها في الثلاجة.
أما بالنسبة إلى الفواكه والخضروات، فيكفي غسلها بالماء وتجفيفها دون استعمال الخل أو الصابون.

Tags
Afficher plus

Articles similaires

Laisser un commentaire

Votre adresse de messagerie ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

Bouton retour en haut de la page
Fermer
Fermer